Welcome to Tourist services company ● A2ziran

Call us on 09 - 17

00989364443599

السبت إلى الخميس

9:00 - 19:00

Email - Tickets

info@a2ziran.com

جراحة الأنف

جراحة الأنف

ما هي عملية تجميل الأنف (Rhinoplasty):

تتكون كلمة Rhinoplasty من جذرين، الجذر الأول (Rhino) والذي يعني أنف في اللغة العربية، والجذر الآخر هو (plasty) والذي يأتي بمعنى تجميل وتصحيح.

 

أنواع وأشكال الأنوف وما نوع العمل الجراحي التجميلي الذي يناسبها؟

 

1- ذروة الأنف الهابطة (أرنبة الأنف الهابطة):

يمكن أن تكون منطقة ذروة الأنف هابطة وتعود هذه المشكلة لارتخاء في المنطقة المتموضعة أسفل ذروة الأنف أو لسبب قصر في مسافة الفصيص (عميد الأنف)، ومن الممكن أن ينتج هذا الأمر عن اجتماع السببين السابقين معاً. وفي حالة هبوط ذروة الأنف لا بدَّ من إجراء تطعيم لذروة الأنف فهذا يعد من الأمور البديهية والمجدولة في مثل هذه الحالات، وبالنسبة لحالة قصر مسافة الفصيص (عميد الأنف) تجرى عملية لزيادة هذه المسافة حيث يقوم الجراح فيها بإبراز هذه المنطقة من خلال زيادة ارتفاعها. فعملية تطعيم ذروة الأنف تعد من أكثر الإجراءات المتبعة في حالات هبوط ذروة الأنف لأنها تقدم للمريض البنية الهيكلية المطلوبة والشكل المرغوب به لأرنبة الأنف.

ما هي عملية تجميل الأنف
أنواع وأشكال الأنوف وما نوع العمل الجراحي التجميلي الذي يناسبها؟

2- هبوط الثلث الأوسط من الأنف:

إن هبوط الجوف الأوسط للأنف يعد من المشاكل الأكثر شيوعاً والتي تحتاج إلى إجراء عملية تجميل ترميمية للأنف. ويحدث الهبوط في المنطقة المذكورة بشكل عام عندما يخضع المريض لعملية نحت التحدب الأنفي أثناء عملية أولية، فبعض الجراحين حينها لا يقومون باستخدام الصفائح الموسعة أو التعويضات التطعيمية في عملية ترميم الثلث الأوسط من الأنف والذي يحتوي على (الصمامات الداخلية للأنف) الأمر الذي يؤدي بدوره إلى حدوث هبوط في هذه المنطقة. وإن فشل ترميم الثلث الأوسط من الأنف لا يؤدي فقط إلى حدوث تشوه جمالي وهبوط فيه وإنما يوجد مشكلات أخرى تتجسد في عمل الأنف حيث أن هذا الهبوط يشكل عائقاً داخل الأنف يمنع مرور الهواء فيه، ولذلك فإن استخدام الصفائح الموسعة في عملية الترميم يساعد على فتح الصمامات الهوائية الداخلية للأنف حيث أنها تزيد من عرض الثلث الأوسط للأنف الأمر الذي يسمح بدوره بمرور الهواء بشكل مناسب وبدون أي عائق.

 

3- الخلل في أجنحة الأنف:

وإن فشل ترميم أجنحة الأنف لا يؤدي فقط إلى حدوث تشوه جمالي وهبوط وتضيق في الأنف وإنما يوجد مشكلات أخرى تتجسد في عمل الأنف حيث أن هذا التضيق والهبوط يشكل عائقاً داخل الأنف يمنع مرور الهواء فيه، ولذلك فإن استخدام الصفائح الموسعة في عملية الترميم يساعد على فتح الصمامات الهوائية الداخلية للأنف حيث أنها تزيد من عرض الثلث الأوسط للأنف الأمر الذي يسمح بدوره بمرور الهواء بشكل مناسب وبدون أي عائق.

ما هي عملية تجميل الأنف
ذروة الأنف الهابطة (أرنبة الأنف الهابطة)

4- الجلد الرقيق والشفاف لذروة الأنف (الأرنبة):

يتمتع الجلد الرقيق لمنطقة أرنبة الأنف بالنسبة للجراح بميزة خاصة حيث تعطي القدرة للجراح على تشكيل الأنف وتجميله على النحو المرغوب به، حيث أن هذا الأمر يتطلب إجراء الكثير من التفاصيل والتصاميم لإنجازه. وبالرغم من ذلك إلاّ أن الأمر لا يخلو من المشاكل والتي تتجسد برؤية أبسط الأخطاء والعيوب الطبية من خلال الجلد. كما يمكن مشاهدة أي تغيير حاصل على تغطية المنطقة وجماليتها وعملياتها الوظيفية كالامتصاص أو أي تغيير حاصل على الغضروف من خلال الجلد الشفاف والرقيق.

 

5- الأنف القصير:

يعتبر تصحيح الأنف القصير فيما سبق من أكثر الحالات إشكالية وصعوبة، أما الآن وفي أيامنا هذه استطاعوا الحد من هذه المشكلة وبشكل كبير بفضل التكنولوجيا الحديثة واستخدام أفضل الوسائل التقنية المتطورة. فالخوارزمية المتبعة في مثل هذا النوع من العمليات والمستخدمة في أيامنا هذه هي ذات الخوارزمية والطريقة المتبعة منذ 10 سنوات دون أن يطرأ عليها أي تغيير ملحوظ. وفي مثل هذه الحالات تجرى عملية تجميل أنف بالطريقة المفتوحة (حيث أنه أمر لا بدّ منه في مثل هذه الحالات)، فبهذه الطريقة يطلق العنان للغضاريف الجانبية (الساق الوحشية) لتتموضع فوق القسم الأعلى من الوتيرة الأنفية (الجدار الأنفي الوسطي)، وتستخدم جميع الغضاريف في عملية تطعيم الوتيرة الأنفية من أجل زيادة ارتفاع الوتيرة الأنفية (الحاجز الوسطي) في الأنوف القصيرة.

 

6- قاعدة الأنف العريضة (الواسعة):

بعض الأنوف قد تحتاج إلى عمل تجميلي ترميمي على الرغم من وجود فصيص (عميد أنف) ذو طول مناسب وذلك لكونها تمتلك قاعدة عريضة نسبياً. وفي بعض هذه الحالات يتم إزالة جزء من عميد الأنف الأمر الذي يجدي نفعاً ويحقق النتيجة المطلوبة، ولكن في الحالات الأخرى يقوم الطبيب الجراح باقتطاع أجزاء من الجلد المتواجد على أجنحة الأنف الأمر الذي يؤدي بدوره إلى حدوث تضيّق في الفتحتين الأنفيتين والأجنحة الأنفية وهذا الأمر قد يظهر للرآي بمظهر غير طبيعي ومشوه.

ما هي عملية تجميل الأنف
هبوط الثلث الأوسط من الأنف

7- فقدان الجذر من القسم الأعلى للأنف:

ويعد فقدان الجذر الأنفي من القسم الأعلى للأنف من أكثر الحالات انتشاراً وتحتاج مثل هذه الحالة الخضوع لعمل جراحي تجميلي ترميمي للأنف. وتظهر هذه المشكلة عموماً عند خضوع المريض لعملية تجميل أنف أولية حدث فيها خلل أثناء تشكيل جذر الأنف، فربما نتج هذا الخلل عن نحت وكشط غير مناسب للمنطقة أو نتيجة لبقاء أجزاء غضروفية صغيرة عن دون قصد فيها. وتتم عملية التجميل الترميمية باستخدام برغي وأداة خاصة للتطعيم الغضروفي كما يستخدم غضروف الأذن فيها.

 

8- تصحيح وتجميل الوتيرة الانفية:

من المسائل المهمة والتي ينبغي توخي الحذر فيها هي مكان تموضع خط الوتيرة الأنفية فهو في غاية الدقة (قليل السماكة) حيث يعلوه الغضروف الوحشي الأعلى والذي يمتاز بصلابته. وبما أن المسام الانفية في هذه المنطقة تأخذ الشكل المحدد بسرعة فيتطلب من الجراح هنا أخذ الحيطة والحذر أثناء العملية. ومن هذا المنطلق ينصح بإجراء عملية تجميل أنف ترميمية بالطريقة المفتوحة لمنطقة الوتيرة الأنفية.

ما هي عملية تجميل الأنف
الخلل في أجنحة الأنف

ماهي أساليب وطرق عمليات تجميل الأنف المتبعة في إيران؟

 

  • عملية تجميل الأنف المفتوحة:

في هذه الطريقة وكبداية يحدث شق صغير في الجلد بطول يقارب 4 مليمترات وذلك في منطقة عميد الأنف، وهذا الشق هو الشق الوحيد المحدث على الجلد في هذه العملية وبعد ذلك يقوم الطبيب الجراح بفصل الجلد عن البنية الهيكلية الواقعة تحته والمتكونة من العظم والغضروف ومن ثم يرفعه للأعلى. ويقوم بعدها الجراح بإجراء التعديلات المطلوبة على النسيج العظمي والغضروفي للأنف كإزالة التحدب، وتدبيب ذروة الأنف وتصغيرها والتقليل من طول الأنف وارتفاعه بالإضافة إلى نحت العظم بالطريقة المناسبة بغية التقليل من عرض الأنف. ويستطيع الجراح أثناء قيامه بجميع المراحل السابقة أن يعيد الجلد إلى مكانه الطبيعي بشكل مؤقت للتدقيق والتمحيص في التعديلات التي أجراها من حيث الجمالية والتأكد من الإجراءات الحاصلة على هيكلية الأنف وما إذا كان الأنف بحاجة إلى إجراء تعديلات أخرى عليه أم لا، وفي نهاية العمل الجراحي يعيد الجراح الجلد إلى مكانه الطبيعي ويقوم بخياطة الجرح الحاصل مستخدماً خيوط طبية متناهية في الدقة والنعومة.

 

  • عملية تجميل الأنف بالطريقة المغلقة:

في هذه الطريق يتم استحداث شقوق وجميعها داخل الأنف غير ظاهرة للعيان، ويتم بعدها فصل الجلد بشكل مختصر جداً عن بنية الأنف الهيكلية ويرفع ويثبت باستخدام أدوات طبية خاصة وبعدها يقوم الطبيب الجراح بإحداث التغييرات المطلوبة على الأنف. ولهذه الطريقة المتبعة العديد من الميزات منها التقليل من وقت عملية تجميل الأنف، والحد من ورم ذروة الأنف واستشفائه في وقت قصير جداً وذلك من خلال عدم استحداث أي جرح خارجي.

ما هي عملية تجميل الأنف
الجلد الرقيق والشفاف لذروة الأنف (الأرنبة)

ما هي آلية اختيار الجراح المناسب في مجموعة A2Zالسياحية؟

أهم خطوة في البداية قبل القيام بعملية تجميل الأنف هي اختيار الطبيب الجراح ذو الخبرة والكفاءة المناسبة فإن هذا الأمر يلعب دوراً هاماً ومحورياً للحصول على النتيجة المرغوبة. وتتجسد النتيجة المثلى للعمل الجراحي في اختيار أفضل جراح تجميل ليجريها. ومن هذا المنطلق يقوم فريق مختص بالدراسة الموضوعية والدقيقة والتحقق من أعمال أمهر الأطباء ومن سيرتهم الذاتية والإمعان في نماذج أعمالهم المقدمة من أجل اختيار أفضلهم خبرة وكفاءة حيث يتمكن المراجعين في هذه الطريقة من الحصول على أفضل الاستشارات الطبية فيما يتعلق بعملية تجميل الأنف وذلك من قبل أكثر الأطباء كفاءةً.

 

ما تكلفة عملية تجميل الأنف في إيران؟

تعتمد تكلفة عملية تجميل الأنف في ايران على عوامل عدة ومنها: تكلفة الطبيب الجراح القائم على العمل، تكلفة طبيب التخدير، وتكلفة غرفة العمليات وكذلك التكلفة المتعلقة بالأدوات والأدوية المستخدمة أثناء العملية، وتكلفة المركز الطبي، وتختلف التكلفة أيضاً حسب نوع الأنف (عملية تجميل للأنف اللحمي أم عملية تجميل للأنف العظمي)، ونلفت الانتباه هنا إلى أن تكلفة عملية تجميل الأنف في إيران والتي تعد من الدول الرائدة في هذا المجال قليلة جداً لا بل حتى لا تذكر مقارنةً بالدول الأخرى.

 

بعض الأسئلة المتكررة:

 

  • كم يستغرق من الوقت لأحصل على النتيجة المطلوبة؟

تختلف النتيجة من حالة لأخرى وحسب نوع العمل، ولكن بشكل عام يستغرق الأمر حوالي سنة لتظهر النتائج المرغوبة والمبتغاة للعمل الجراحي. أما بالنسبة لأعراض العمل الجانبية فيتطلب زوال ورم وتكدم الأنف وأطراف العينين مدة لا تقل عن الأسبوعين. وعلى الرغم من ملاحظة حدوث تغييرات جذرية وإيجابية خلال الأسابيع الأولى من العمل الجراحي إلا أن الأمر يستغرق عدة أشهر ليأخذ الأنف شكله المطلوب.

ما هي عملية تجميل الأنف
قاعدة الأنف العريضة (الواسعة)
  • هل هناك احتمال لبقاء آثار جراحية دائمة؟

إن هذه العملية الجراحية، كبقية أنواع العمليات التجميلية فهناك احتمال بقاء آثار للجروح المستحدثة أثناء العملية. فبالنسبة لعملية تجميل الأنف المغلقة جميع الجروح المستحدثة تجري داخل الأنف  و لهذا السبب لا نرى أية أثر لجروح في مثل هذا النوع من العمليات. لكن في عملية تجميل الأنف المفتوحة من الممكن رؤية أثار لجرح صغير جداً ذلك لأن هذه العملية تتضمن إجراء شق على كامل المنطقة السفلى من الأنف، وعلى الرغم من هذا فإذا أخذنا بعين الاعتبار صفر الجرح المستحدث في عملية تجميل الأنف المفتوحة ومكان إيجاده فإننا نلحظ ولحسن الحظ عدم بقاء أية آثار تذكر لهذا الجرح.

 

  • ما الوقت الذي يستغرقه إجراء عملية تجميل الأنف؟

في العادة تستغرق عملية تجميل الأنف حوالي الساعة إلى ساعتين، ومع ذلك من الممكن أن تطول مدة العمل الجراحي وذلك يعتمد على أسلوب العمل المتبع من قبل الطبيب الجراح. فعملية تجميل الأنف الترميمية تستغرق وقتاً أكثر من عملية التجميل العادية وذلك بما يقارب الأربع ساعات. فيعتمد الوقت الذي تستغرقه عملية تجميل الأنف على الهدف من هذه العملية وعلى الأسلوب التقني المتبع من قبل الطبيب الجراح.

 

  • هل تجاوزت السن المحدد لعملية تجميل الأنف؟

ليست هناك أية محدودية سنية ولا أي شرط يتعلق بالعمر من أجل القيام في عملية تجميل الأنف. وعلى الرغم من هذا إلا أنه من الأفضل أن يتمتع المريض بالصحة الجسدية الجيدة من أجل الوقاية من الأعراض الجانبية للعمل الجراحي كالالتهابات والأعراض الناتجة عن عملية التخدير. وبالإضافة إلى ما سبق يتم التأكيد على ضرورة امتلاك المريض لجلد نضر ومتجدد وذلك بغية الحصول على النتائج المرغوبة. كما يوصي بعض الأطباء بخضوع المرضى المسنين للتخدير الموضعي بدلاً من التخدير العام.

 

  • هل أسطيع السفر في الطائرة بعد القيام بعملية التجميل؟

يوصي بعض الأطباء بالانتظار والصبر لفترة زمنية تقارب الأسبوع بعد إجراء عملية تجميل الأنف وذلك قبل قيام المرضى برحلاتهم الجوية، بينما يرى عدد آخر من الأطباء أنه لا توجد أية مشكلة من ركوب الطائرة والسفر الجوي عقب القيام بعملية تجميل الأنف مباشرةً.

 

  • هل يتوجب عليَّ تناول أطعمة محددة بعد عملية تجميل الأنف؟

لا يتوجب على المريض تناول الأطعمة والأغذية في اليوم الأول من العملية وذلك لأن عملية الأكل والمضغ تتطلب تحريك جميع عضلات الوجه الأمر الذي يؤدي بدوره إلى آلام شديدة، ويوصي الأطباء عادةً باتباع نظام غذائي يقتصر على السوائل فقط وذلك لمدة يوم كامل بعد العملية. ويمكن للمريض تناول الأطعمة الجامدة فور شعورهم بالتحسن وامتلاكهم القدرة على تناول مثل هذه الأطعمة، كما يوصي الأطباء هنا بالابتعاد عن تناول الأطعمة المسببة للحساسية وكذلك الأطعمة التي تحتوي على بهارات حارة لأنها تتسبب بتمزق الأوعية الدموية الشعرية الأمر الذي يؤدي بدوره إلى زيادة التكدر والانتفاخ.

ابقى على تواصل

عروض لا تفوَّت، بأسعار مغرية، للجولات الترفيهية و جولات الأماكن الدينية و الأماكن الجذابة في ايران.

Call us on

00989364443599

تواصل الإلكتروني

info@a2ziran.com